الثعلب لوتشيانو موجي

 عرف بدهائه وذكائه  الخارق ،لقب بثعلب الميركاتو كان رجل النجاحات في يوفنتوس ،طيلة 12 سنة يصنفه كثيرون بانه احد اعظم المدراء الرياضيين في تاريخ كرة القدم.

الثعلب لوتشيانو موجي


العجوز صاحب 83 سنة ولد في 10جويلية 1937في مونتيشانو في ضواحي سيينا التابعة لاقليم توسكانا.

كان لوتشيانو موجي يشتغل في بداياته كمحاسب في شركة سكك حديدية محلية بعدها دخل عالم كرة القدم وعمل كمستشار لعده اندية .

الملقب بـ "لوتشيانو الكبير" شغل منصب مستشار في روما ، لاتسيو ، تورينو ، ثم مديرا رياضيا في نابولي ويوفنتوس ، نال ستة القاب دوري(خمسة مع يوفنتوس - ولقبا واحدا مع نابولي) ، و 2 كأس إيطاليا مع (روما وتورينو) ، بحوزته ايضا خمسة كؤوس سوبر  (أربعة مع يوفنتوس وواحد مع نابولي) ، نال لقب دوري أبطال أوروبا مع يوفنتوس، بالاضافة الى كأس إنتركونتيننتال ، و كأس السوبر الأوروبي وكأس إنترتوتو (جميع الانجازات الاوروبية حققها مع يوفنتوس) ، بالإضافة إلى الفوز بـكاس الاتحاد الاوربي مع نابولي. كانت له اسهامات  مع موقع التايمز الأسبوعي ، عمل كمعلق في إذاعة سبورت ايطاليا ، كما عمل في حصص رياضية على إذاعة راديو مانا مانا.  في 27 أبريل 2017 شغل منصب مستشار للفريق الألباني بارتيزان تيرانا.

ارتبط اسم  لوتشيانو موجي بقضية “الكالتشوبولي” التي كانت مؤامرة احيكت ونسجت من اجل ضرب يوفنتوس ،والنيل منه وذلك بتجريده من لقبين وانزاله لدوري الدرجة الثانية. أدين موجي عام 2006 في قضية طالت أندية يوفنتوس ،وميلان ، ولاتسيو ،وفيورنتينا ، وريجينا.وعوقب من قبل الاتحاد الإيطالي بالحرمان من تولي أي منصب .

لوتشيانو موجي لايزال اسمه يخيف اعداء اليوفنتوس لأولئك الذين دفعوا به للمحاكمات ، واسقطوا معه يوفنتوس ، سيبقى موجي رجلا عبقريا يملك خبرة إدارية نادرة في كرة القدم  وأسرار لا توصف . من يدري ؟ ما إذا كان سيقرر يومًا ما الكشف عن بعض خباياها.

تحت إشراف : بوعبد العزيز (يوفاوي قديم)

Vecchia Signora العربية

بوعزيز يوفاوي قديم مدون و محرر اخبار عضوذهبي في رابطة Ultras DRUGHI Juventus مواليد(1966) يوفنتيني مخضرم منذ(1982) facebook twitter ___________________________________________ قبل أن ابدأ الكتابة عن الرياضة واليوفنتوس تحديدا، أمضيت سنوات في متابعة الدوري الايطالي. والكرة العالمية ، اذا كان لديك استفساراو سؤال راسلني عبر البريد الإلكتروني: [email protected]إقرء المزيد

إرسال تعليق

أحدث أقدم